طيران العدوان يستهدف مخازن غذائية وحياً سكنياً في صنعاء        طيران العدوان يواصل استهداف العاصمة صنعاء بسلسلة غارات ـ اسماء المناطق       واشنطن لدول العدوان لن نستطيع حمايتكم        عاصفة اليمن الهجومية تثير مخاوف تل ابيب      
    الاخبار /
الامم المتحدة تجدد مطالبها بفتح مطار صنعاء ورفع الحصار على ميناء الحديدة

2022-01-10 21:24:39


 
الوسط ـ متابعات
جددت الأمم المتحدة مطالبتها بفتح مطار صنعاء الدولي ورفع القيود على حرية التنقل بين المحافظات اليمنية وخارجها، التي فُرضت جراء الحرب على اليمن منذ أكثر من سبع سنوات.

وأوضحت النشرة الإخبارية لمكتب المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن العدد الخامس (سبتمبر - ديسمبر 2021) أن القيود المفروضة على حرية التنقل دفعت ملايين اليمنيين لاستخدام طرق أطول وغير ممهدة وخطيرة عادة تنتشر فيها نقاط التفتيش الأمنية التي تديرها عناصر مسلحة يرتكبون في كثير من الأحيان انتهاكات لحقوق الإنسان دون مساءلة.

وأشارت النشرة إلى أن تلك القيود أدت إلى زيادة متوسط وقت السفر لليمنيين بشكل كبير مقارنة بما كان عليه قبل الحرب.. معتبرة معالجة قضية حرية التنقل في اليمن بشكل شامل أمراً معقداً ويتطلب العديد من الإجراءات.

وأكدت ضرورة أن تكون الطرق داخل اليمن متاحة لاستخدام المدنيين، وخاصة الطرق الأساسية التي تُعتبَر حيوية للسفر والتجارة بين المحافظات وداخلها.

كما طالب المبعوث الأممي إلى اليمن "هانز غروندبيرغ" بضرورة إعادة فتح مطار صنعاء، وإزالة العوائق أمام استيراد الوقود وتوزيعه محلياً، والتي تسببت في صعوبات للمدنيين، ومنها رفع القيود المفروضة على ميناء الحديدة.

وحسب النشرة الإخبارية الأممية، فإن النزاع الذي عصف باليمن على مدى ما يزيد عن سبع سنوات، قتل وشرد آلاف المدنيين، وتسبب في آثار مدمرة للبنية التحتية ومؤسسات الدولة والنسيج الاجتماعي والاقتصاد.

وأشارت إلى زيادة صعوبة الحياة اليومية بالنسبة لملايين اليمنيين في جميع أنحاء البلاد بسبب توقف الرواتب، وتدهور العملة، وعدم إمكانية الوصول إلى الخدمات الأساسية والتعليم والرعاية الصحية.

وفرضت الحرب التي يقودها التحالف العربي بقيادة السعودية أزمة إنسانية وصفتها الأمم المتحدة بالأسوأ عالمياً بسبب القيود على الواردات من المواد الغذائية والوقود.





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign