الإمارات تهاجم حكومة هادي وتصفها بالعاجزة        عدن ,, استمرار عملية نهب قصر المعاشيق الرئاسي        عدن ,, استمرار عملية نهب قصر المعاشيق الرئاسي        صنعاء تهاجم قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط      
    الاخبار /
صحيفة أمريكية: الحرب على اليمن ثراء أمريكي فاحش على حساب دماء اليمنيين

2019-07-01 22:51:33


 
الوسط ـ متابعات
نشرت مجلة «المحافظ الأمريكي» تقريراً تحدثت فيه عن استخدام النظام السعودي بشكل متكرر للأسلحة أمريكية الصنع ضد المدنيين في اليمن وهو ما يدر أموالاً طائلة على مقاولي الأسلحة وجماعات الضغط التابعة لهم وأنصارهم في الحكومة الأمريكية.

وقالت المجلة في تقريرها: تشن السعودية منذ عام 2015 حرباً وحشية على اليمن أدت إلى مقتل وجرح عشرات الآلاف من المدنيين اليمنيين, وقد كان أغلبيتهم ضحايا الغارات الجوية للتحالف السعودي وفقاً لمكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان, مضيفة: الحرب على اليمن ثراء أمريكي فاحش على حساب دماء اليمنيين.

وأوضحت المجلة أن الذخائر أمريكية الصنع التي تنتجها شركات «لوكهيد مارتن» «وبوينغ» «وجنرال داينمكس» «ورايثيون» قد تمّ التعرف عليها في موقع أكثر من 20 هجوماً في جميع أنحاء اليمن.

وأضافت: مثلت الأسلحة الأمريكية بين عامي 2014 و2018 حوالي 68% من واردات السعودية من الأسلحة, ولاحقاً سُرقت بعض هذه الأسلحة أو بيعت لجماعات مرتبطة بتنظيم «القاعدة» الإرهابي في شبه الجزيرة العربية.

المجلة التي أفادت بأن الاستخدام السعودي للطائرات والقنابل والصواريخ أمريكية الصنع ضد المراكز المدنية اليمنية يعد جريمة حرب, أشارت إلى أن قنبلة «مارك 82» الأمريكية والموجهة بالليزر هي التي قتلت الأطفال في هجوم على حافلة بينما تسببت تكنولوجيا شركة «رايثيون» في مقتل العديد من اليمنيين, وتابعت: رغم ذلك يواصل مقاولو الأسلحة الأمريكيون إنفاق ملايين الدولارات للضغط على واشنطن في سبيل الحفاظ على تدفق الأسلحة نحو هذه البلدان.

ونقلت المجلة عن مدير منظمة «وين ويذاوت وور» ستيفن مايلز قوله: شركات على غرار «لوكهيد مارتن» «وبوينغ» «ورايثيون» ومقاول أسلحة آخرون يرون أن دولاً من قبيل السعودية تمثّل أسواقاً ضخمة محتملة, مضيفاً: إنهم يرونها بمثابة فرص هائلة لكسب الكثير من المال, ولهذا السبب تستثمر هذه الشركات المليارات والمليارات من الدولارات لأن في ذلك مصدر إيرادات ضخماً لها.





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign