أوّل قصف سعودي لمنشأة نفطية: رسائل تصعيد على أبواب مأرب        جمال عامر يكشف بنود مبادرة هامة قدمها انصار الله لتجنيب مارب العنف رفضتها السعودية       نجاة أمين جمعان من محاولة إغتيال بصنعاء,, المؤتمر يدين والأمن يلاحق الجناة        خسائر السياحة في اليمن تجاوزت خمسة مليارات دولار      
    الاخبار /
مجلس الأمن يمدد العقوبات الدولية على اليمن عاما اضافياً

2020-02-25 21:50:56


 
الوسط ـ متابعات
اعتمد مجلس الأمن الدولي، الثلاثاء، قرارا صاغته بريطانيا بتمديد العقوبات الدولية المفروضة على اليمن عاما كاملا.

وحصل القرار على موافقة 13 دولة من إجمالي أعضاء المجلس (15 دولة)، فيما امتنعت روسيا والصين عن التصويت.

وجدد القرار الصادر بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة (ما يعني جواز استخدام القوة المسلحة لتنفيذه)، "نظام العقوبات المالية وحظر السفر ضد الأفراد والكيانات التي تهدد السلم والأمن والاستقرار في اليمن حتى 26 فبراير (شباط) 2021.. وتمديد ولاية فريق الخبراء المعني بمراقبة حظر تصدير السلاح حتى 28 مارس (آذار) من العام نفسه".

ويخضع اليمن لعقوبات تحظر تصدير السلاح منذ عام 2015، بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2216، الصادر ضد جماعة "الحوثي"، والقوات الموالية للرئيس الراحل علي عبد الله صالح، ويتم تجديدها سنويا.

وعقب التصويت على القرار، أعربت المندوبة البريطانية الدائمة لدى الأمم المتحدة كارين بيرس، عن "خيبة الأمل لامتناع دولتين عن التصويت لمصلحة القرار".

وقالت بيرس خلال جلسة المجلس "أشعر بخيبة أمل لعدم حصول القرار على موافقة جميع الأعضاء، وأعتقد أن هناك بعض الدول في هذه القاعة (تقصد روسيا والصين) تستخدم حق النقض تكتيكا لتحقيق مصالحها الخاصة، ما يهدد أساليب عمل مجلس الأمن".

وأضافت "بعد أن أجرينا مشاورات مطولة بشأن بعض فقرات القرار، وبعد أن توصلنا إلى نص اعتقدنا أن الجميع وافق عليه، نجد البعض في هذه القاعة يمتنع عن التصويت لمصلحة القرار".

وتمتلك كل من روسيا والصين، إلى جانب الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، حق استخدام النقض (الفيتو)، للحيلولة دون صدور القرار الذي يتطلب تمريره موافقة 9 دول أعضاء على الأقل، شريطة ألا تعترض عليه أي من الدول الخمس الدائمة العضوية بالمجلس.

وحث القرار الذي حمل الرقم 2511 "جميع الأطراف والدول الأعضاء والمنظمات الإقليمية والدولية، على التعاون مع فريق الخبراء لتنفيذ الولاية المنوطة إليها".

وأعرب عن قلقه إزاء تدهور الحالة الإنسانية المأساوية في اليمن، وكذلك إزاء حالات الإعاقة غير المبررة التي تحول دون إيصالها، وكذلك القيود المفروضة علي إيصال السلع في كافة أرجاء البلاد"وتشمل خطة العقوبات ، التي كانت ستنتهي يوم الأربعاء ، تمديد ولاية خبراء الأمم المتحدة الذين يراقبون حظر الأسلحة المفروض في عام 2015 ، كما يمدد القرار أيضًا التدابير التي تنص على تجميد الأصول وحظر السفر على المسؤولين المستهدفين ، وقالت وكالة فرانس برس إن مناقشات القرار استمرت لمدة أسبوع وسط صعوبات واضحة، ولكن فجأة يوم الاثنين ، قالت موسكو إنها لا تستطيع تأييد النص الذي صاغته لندن.

 

وقال الدبلوماسيون إن روسيا هددت باستخدام حق النقض وعرضوا اقتراحا مضادا

 





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign