وزير التنمية البريطانية: قضية اليمن أفقدت بريطانيا البوصلة الأخلاقية       عاجل / سلاح الجو المسير التابع لصنعاء يجدد استهداف مطار نجران الاقليمي للمرة الثانية في 24 ساعة       الإمارات تستعد للسيطرة على وادي حضرموت بلواء اقتحام خاص وشحنات أسلحة حديثة        صنعاء ’’ تعلن إستهداف مطار نجران جنوب السعودية بطائرة 2k     
    الاخبار /
الملف الاقتصادي يحتل اولويات لقاءات جريفيث بصنعاء

2019-05-05 19:37:42


 
حضى الملفين الاقتصادي والإنساني باولوية اللقاءات التؤي جرت مع المبعوث الاممي لدى اليمن مارتن جريفيث اليوم خلال زيارته للعاصمة صنعاء ، والذي وعد كالعادة بسرعةاتخاذ اجراءات من شأنها أن تحد من تدهور الاوضاع الإنسانية والاقتصادية في البلد ، وخلال زيارته اليوم التقى السيد عبدالملك الحوثي وتم مناقشة مستجدات مسار اتفاق السويد خاصة الحديدة والعراقيل التي يختلقها الطرف الآخر للحيلولة دون التقدم .

كما تناول اللقاء جملة من الأفكار والقضايا التي قد تسهم في تحريك الاتفاق.. وتم استعراض  عدد من المحطات السلبية التي قام بها الطرف الآخر وعدم وفائه بالالتزامات التي تم التوافق عليها ومحاولاته خلق ذرائع ومبررات خارج مفهوم الاتفاق.

وفي اللقاء جدد الحوثي التأكيد على أهمية إنجاز خطوات في ملف الأسرى خاصة مع حلول الشهر الكريم كون هذا الملف الإنساني أصبح منسيا لدى تحالف العدوان ومرتزقته.

وشدد السيد عبد الملك الحوثي على أهمية تحريك الملف الاقتصادي الذي تعرقله دول العدوان والعمل على سرعة إيجاد حل لمرتبات موظفي الدولة وتحييد الملف الاقتصادي الذي شهد في الفترة الأخيرة زيادة من الخطوات الظالمة التي تضر بأبناء الشعب اليمني كافة.

 إلى ذلك التقى مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، اليوم مارتن غريفيث وخلال اللقاء أكد المشاط الاستعداد الكامل لتنفيذ اتفاق الحديدة ..مشيراً إلى أن ممثلي الوفد الوطني في لجنة إعادة الانتشار أبدوا تعاوناً كبيراً ووافقوا على مقترحات رئيس اللجنة فيما يتعلق بإعادة الانتشار رغم مماطلة الطرف الآخر.

ولفت إلى دور دول التحالف في وضع العراقيل أمام تنفيذ اتفاق الحديدة وخروقاتها المستمرة لوقف إطلاق النار والتي وصلت إلى مستوى القصف الجوي، مشيراً إلى أن ذلك متوقع من دول العدوان وأن المؤلم في ذلك هو موقف الأمم المتحدة الذي يتماشى مع أهواء دول التحالف فيما يفترض بها أن تتخذ موقف الحياد لإنجاح مهمتها. 

وطالب  المشاط الأمم المتحدة باتخاذ موقف معلن يدين خروقات دول التحالف لاتفاق الحديدة وألا تظل تمارس موقف المتفرج تجاه تصاعد أعمال خرق اتفاق وقف إطلاق النار.

وتطرق الرئيس المشاط خلال اللقاء إلى الآثار الكارثية على المستوى الإنساني جراء استمرار لعدوان والحصار والحرب الاقتصادية المتصاعدة وكذلك الآثار المترتبة على استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي.. مشيراً إلى أن المأساة الإنسانية شهدت تصاعداً مؤلماً خلال الشهر الماضي الذي شهد وفاة اثنين من مسؤولي الدولة بمرض السرطان جراء تعثر نقلهما إلى الخارج لتلقي العلاج بسبب الحظر المفروض على المطار وهو ما ينطبق على آلاف الحالات المرضية المستعصية.

وطالب المشاط الأمم المتحدة بتقيم مستوى معاناة المواطنين جراء إغلاق مطار صنعاء بأن تقوم بتسيير رحلاتها عبر المطارات الواقعة تحت الاحتلال وتسافر إلى صنعاء براً وتمر في ذلك الطريق لتعرف الويلات التي يعاني منها المواطن في سفرة وترحاله".

وفيما يتعلق بالملف الاقتصادي والحرب الاقتصادية التي يشنها التحالف أكد الرئيس المشاط أن هناك خطوات وخيارات مؤلمة يمكن اتخاذها إذا لم تتراجع دول العدوان ومرتزقتها عن الخطوات الاقتصادية العدائية تجاه الشعب اليمن.. مشيراً إلى أنه كان خلال الفترة الماضية ضبط للنفس عن المضي في تلك الخيارات وأنه لم يعد السكوت ممكناً في ظل تصعيد العدوان لحربه الاقتصادية التي يقودها السفير الأمريكي.

وأضاف الرئيس المشاط " على دول العدوان ألا تنخدع لأنه لن يسمح لها بأن تتسبب بانهيار الاقتصاد اليمني إلى أكثر من الحد الذي وصل إليه في هذه المرحلة".

كما تطرق الرئيس المشاط إلى استمرار منع العدوان لدخول السفن المحملة بالمشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة ..معتبراً أن دول العدوان تهدد بتلك الإجراءات الملاحة البحرية وعلى الأمم المتحدة أن تعي ذلك الأمر.

وقال " دول العدوان واهمة حين تعتقد أنها بخنق الشعب تمتلك نقاط القوة لأن نقاط القوة بأيدينا ولكننا ما نزال نستمع إلى صوت العقل وقد بلغ السيل الزبى".






جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign