الوسط تكشف مادار في اجتماع لأعضاء العامة في الخارج واسماء القيادات المقرة واهم القرارات التي ستعود بأحمد علي الى الواجهة السياسية        هكذا يحمل حلفاء تحالف الداخل نعوشهم في بلد يتم تحريرها منهم        لهذه الأسباب كان لابد من اجهاض مشاورات جنيف         خفايا مفاوضات غريفث في صنعاء وما قاله عن حرب الإمارات في الحديدة , وما لذي طلبته بريطانيا بخصوصها , وكيف اسقط قائد انصار الله ذرائع التحالف      
    محلي /
اشهار اتحاد الإعلاميين اليمنيين

05/07/2015 18:20:25


 
الوسط .. متابعات
أعلن في صنعاء، اليوم، إشهار اتحاد الإعلاميين اليمنيين كمنظمة مدنية تهتم بشؤون الصحفيين والإعلاميين والكتاب المنضوين في إطاره.

وخلال حفل الاشهار الذي عقد تحت شعار " التصدي للعدوان السعودي الأمريكي مسؤولية وطنية ومهنية"، ألقى رئيس اللجنة التحضيرية للاتحاد عبدالله بن عامر كلمة أكد فيها أن الاتحاد يسعى إلى تأسيس عمل جامع يحيي الثوابت الوطنية، ويتجه صوب تصحيح المسار وتغيير الواقع.

وقال إن "مشاهد همجية العدوان وصمود الشعب وما واكبته من وسائل إعلامية مضللة حدت بنا إلى الانطلاق لتأسيس الاتحاد التحرك ضمن الاطار العام لصمود الشعب اليمني.

وأشار إلى أن الرسالة الإعلامية تفقد مضمونها مالم تلتزم بمعايير المهنية وخط الوطنية والتي لا تتعارض مع الديمقراطية وحرية الرأي والتعبير.

ولفت إلى أن معايير الاعلام الحر تدعو إلى خلق اعلام وطني يتحدث عن الحل ويدافع عن الحق وينحاز إلى الوطن ويستجيب لتطلعات الشعب.

وشدد على ضرورة إعادة صياغة مفاهيم العمل الإعلامي ومواكبة التطورات التكنولوجية، مؤكدا أن المسؤولية كبيرة في نقل الصورة الحقيقية للعدوان الهمجي.

من جانبهما، أوضح عضوا اللجنة التحضيرية للاتحاد احمد الكبسي وأحلام عبدالكافي، أن اتحاد الإعلاميين اليمنيين يسعى إلى لم شتات الاسرة الإعلامية من مختلف وسائل الاعلام الالكترونية، والمرئية والمسموعة والمقروءة.

وأشارا إلى أن الاتحاد منظمة مدنية لكل الإعلاميين الداعمين للتغيير وبناء الدولة المدنية القوية والمقتدرة، لافتة إلى أن الاتحاد سينشط في إطار التصدي للعدوان السعودي الأمريكي على اليمن ويعمل بكل الوسائل على كسر الحظر المفروض على الوسائل الإعلامية التي تم استهدافها حجبا واغلاقا وقرصنة.

ولفتا إلى أن الاتحاد يهدف إلى العمل على الدفاع عن سيادة البلاد وتعزيز قيم الولاء الوطني والشراكة والتعايش، والسعي إلى تنمية الحقوق والحريات وتعزيز حرية الرأي والتعبير، وحماية العاملين في الاعلام وفي مقدمتهم منتسبي الاتحاد من أي اعتداء ذي صلة بنشاطهم، وتأهيل أعضائه وتطوير قدراتهم ومهاراتهم الإعلامية.

وألقى رئيس مجلس إدارة صحيفة "الثورة" رئيس التحرير، عبدالله علي صبري بيان اشهار الاتحاد، أكد فيه أن الاتحاد سيعمل مع المعنيين والمهتمين من اجل بيئة إعلامية متزنة وملتزمة بالضوابط المهنية وموجبات السلم الاجتماعي، لافتا إلى أنه سيدعم لهذا الغرض ميثاق شرف صحفي بين مختلف وسائل الاعلام اليمنية.

وأكد بيان الاشهار اصطفاف الاتحاد الى جانب أبناء الشعب اليمني في مواجهة العدوان الغاشم على بلادنا، والعمل مع كل المبادرات الوطنية من أجل صد العدوان والحد من تداعياته الكارثية.

ودعا البيان كل الشرفاء الى اتخاذ مواقف جلية من العملاء والمرتزقة المتساقطين على موائد اللئام في الرياض.

كما أعلن البيان دعم الاتحاد للحوار بين الفرقاء السياسيين من أجل بناء الدولة المدنية والانتقال الى خطوات عملية باتجاه تنفيذ مخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة.

وشدد البيان على أهمية تنفيذ مخرجات الحوار الوطني ذات الصلة باستقلالية الاعلام العام، وتشكيل هيئة وطنية مستقلة تشرف على أداء الاعلام الرسمي وتنظم نشاط الصحف ومختلف وسائل الاعلام، وفقا لقانون جديد متوافق عليه بين عموم الصحفيين والإعلاميين اليمنيين.

وألقت خلال حفل اشهار اتحاد الإعلاميين اليمنيين، قصديتان شعريتان للشاعرين محمد الصبري وأمين أبو حيدر نالت استحسان الحاضرين.

وكان المشاركون في حفل الأشهار وقفوا دقيقة حداد قرأوا خلالها الفاتحة على أرواح شهداء الاعلام اليمني وشهداء اليمن.

حضر حفل الاشهار، وكيل وزارة الاعلام احمد ناصر الحماطي ووكيل وزارة الشباب والرياضة عبدالرحمن الحسني، ومستشار وزير الصناعة والتجارة امل حيدرة، ونائب رئيس مجلس إدارة وكالة الانباء اليمنية (سبأ) نائب رئيس التحرير محمد عبدالقدوس، ، ورئيس الهيئة الإعلامية لـ"أنصار الله" احمد حامد، وعضو اللجنة الثورية العليا محمد المقالح.





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign