غريفيث يقدم إحاطة عدمية لمجلس الامن ويكرر مطالب السعودية بوقف اطلاق النار في مارب        صنعاء تؤكد تنفيذ عملية هجومية واسعة على اهداف حساسة جنوب السعودية        صنعاء تدين احتجاز السلطات السعودية للمئات من المغتربين في الوديعة وتتوعد الرياض بالمزيد من الضربات        عدن ,, تسجيل 25 إصابة جديدة بوباء كورونا      
    الاخبار /
في محاولة استنساخ لها في لحج لصد نشاط القاعدة
أموال الدولة تتسبب في قتال بين قيادات اللجان الشعبية في أبين

04/09/2013 09:37:51


 
الوسط - امجد خشافة

دارت معارك عنيفة بين اللجان الشعبية ومنشقين عنها - يوم أمس الثلاثاء - في منطقة باتيس بمدينة أبين وخلّفت عددًا من القتلى والجرحى.
ونقلت مصادر متطابقة أن إحدى القيادات في اللجان الشعبية "وضاح الطفش"، والمكنى بـ" قروش"، اشتبك بالمعدات الثقيلة مع رئيس اللجان عبداللطيف السيد مما أسفر عن أربعة قتلى من أتباع "قروش"، وهم: إياد عادل عقيل الملقب بالبطل، وصالح بن صالح جعلان، الدجر، باجروش، وأسر ستة آخرين، وقتيلين في صفوف عبداللطيف السيد أثناء محاولة أتباع السيد اقتحام منقطة باتيس المتواجد فيها "قروش" على خلفية اقتتال كان قد دار فيما بينهما قبل أيام.
واشترك كل من السيد وقروش سابقًا في الحرب ضد أنصار الشريعة، أثناء سيطرتهم على مدينة أبين وأجزاء من مدينة شبوة، واتهمت اللجان الشعبية القيادي المنشق عن اللجان "قروش" بمحاولة اغتيال السيد، حيث كانت قد زرعت عبوة ناسفة في موكبه يوم الاثنين الماضي.
وتُرجع مصادر محلية في مدينة أبين أن السبب في الاشتباكات المتواصلة فيما بين اللجان الشعبية هو خلاف حول التموينات التي يتلقونها من وزارة الدفاع اليمنية مباشرة منذ انسحاب أنصار الشريعة من مدينة أبين وشبوة منتصف السنة الماضية، وأن "قروش"، وهو من المحكوم عليه بالسجن قبل سيطرة أنصار الشريعة ثم أفرج عنه، وفي الفترة الأخيرة، والتي يتزعم فيها اللجان عبداللطيف السيد دخل في خلاف معه فيما يتعلق بالمرتبات التي يتلقونها من وزارة الدفاع اليمنية، واتهمه السيد بمحاولة اغتياله مما اضطره إلى اقتحام منطقة باتيس المتواجد فيها قروش والاشتباك معه، غير أنه تمكن من الفرار إلى المناطق المجاورة.
وفي ذات السياق اقتحمت مجموعة من اللجان الشعبية - يوم أمس الثلاثاء - قرية "الحلمة" في منطقة جعار، ﻭﺍﻋﺘﻘﻠﺖ ﻭﺍﻟﺪ ﻭﺷﻘﻴﻖ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﻤﻨﺘﻤﻴﻦ ﻟﺘﻨﻈﻴﻢ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ، وتأتي تلك المداهمة بعد أن فرضت اللجان الشعبية حصارًا على القرية على خلفية وجود عناصر شاركوا في محاولة اغتيال عبداللطيف السيد، واقتادوهم إلى مكان مجهول.
وتفرض اللجان سيطرتها على مدينة أبين وتمارس صلاحيات بديلة عن الدولة، وهو ما يجعلها تقوم بالاعتقالات وقتل من تشتبه أنهم من القاعدة.
وفيما له صلة بقتل تنظيم القاعدة عقيد في مديرية يافع بمدينة لحج - الأحد الماضي - يدعى حسين علي المنصوري.
ونقلت مصادر عدة أن تنظيم القاعدة يتهم العقيد المنصوري بتحركات لإنشاء لجان شعبية على غرار اللجان في مدينة أبين لصد تحركات القاعدة ونشاطها في مدينة لحج.
وحاولت قبيلة المنصوري، ومجاميع من الحراك الجنوبي فرض حصار على المناطق التي يتواجد فيها مقاتلو تنظيم القاعدة، مما أدى إلى مواجهات بين الطرفين دون أن تسفر عن ضحايا.
وتعتبر مدينة لحج، والتي ينشط فيها عناصر من تنظيم القاعدة حسب ما تنقله مصادر مقربة من القاعدة أنه مكان معتبر لدى الحكومة اليمنية ومصالح أمريكا، إذ تقع على مقربة من معسكر العند المتمركز فيها خبراء طيران من القوات الأمريكية، والتي شاركت فيها طائرات لقصف مدينة أبين أثناء سيطرة أنصار الشريعة.
وذكر الصحفي عبدالرزاق الجمل أن "هناك توجهًا رسميًّا لاستنساخ فكرة لجان أبين في محافظة لحج تحديدًا، ليس لأن فيها قاعدة العند الجوية، بل لأن في قاعدة العند عددًا كبيرًا من الجنود والخبراء الأمريكيين الذين يديرون الحرب على القاعدة، ولأن حضور القاعدة فيها قوي، وهي قريبة من محافظة البيضاء التي للقاعدة فيها حضور أقوى".. وأضاف: "لقد تمكنت الحكومة، ربما بدعم أو غيره، من تحييد بعض الشخصيات التي قيل: إنها متعاطفة مع القاعدة، كطماح. وهناك محاولة لخلق أزمة بين قوى في الجنوب وبين تنظيم القاعدة، وهذا سيخلق أزمة للنظام اليمني فقط، من وجهة نظري"، واعتبر "أن اللجان الشعبية قد تكون نواة جيش هادي في المحافظات الجنوبية، أو جيش الجنوب، تحسّبًا لانفصال قادم، ووجود القاعدة هناك سيكون عقبة كبيرة في طريق الانفصال".

 

 





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign