جمال عامر ,, الجنوب كلها على فوة بركان        العميد سريع يكشف عن تقنيات متطورة محلية الصنع لاتستطيع المنظومات الامريكية اكتشافها        جمعية الصرافيين تعلن الإضراب الشامل إحتجاجاً على ازدواحية الاجراءات بين بنكي صنعاء وعدن        تقرير أممي: أكثر من 70 ألف قتيل في اليمن منذ 2016     
    الاخبار /
أضرار بشرية ومادية كبيرة جراء تدفق سيول الامطار في عدن وحضرموت

2019-06-09 18:58:49


 
الوسط ـ متابعات خاصة

لقي ثلاثة اشخاص حتفهم فيما لا يزال اخرون في عداد المفقودين بفعل الأمطار الغزيرة والسيول الجارفة والتي تسببت كذلك في قطع الطرقات وانقطاع الكهرباء بمدينة عدن وحضرموت وعددا من المناطق الجنوبية الشرقية.
وأكدت مصادر محلية بمدينة عدن ان سيول الامطار الحقت أضرارا فادحة بالممتلكات العامة والخاصة تسببت في قطع الطرقات وتهاوي اعمدة الكهرباء واضرار اخرى في البنية التحتية ناهيك عن جرف عدد من المنازل خاصة الخشبية والعشوائية.
وأوضحت المصادر أن مدينة عدن تغرق في الظلام بعد سقوط أعمدة إنارة في طريق الجسر البحري الرئيسي الذي يربط مديريات عدن الثمان ببعضها، فيما لاتزال الامطار تهطل بكثافة في مديريات كريتر وخور مكسر والمعلا وسط رياح شديدة بينما تخف قليلاً في مديريات الشيخ عثمان والمنصورة ودار سعد.
وأكد مصدر امني مقتل شخصين بفعل الامطار حيث توفي الشاب جمال محمد سالم حسين اثر سقوط شجرة في ملاهي الكمسري بمدينة الشيخ عثمان بسبب الرياح والامطار الغزيرة، فيما توفي الشاب علاء عزيز العصفور جراء صعق كهربائي بمديرية الشيخ عثمان فيما لايزال اخرون في عداد المفقودين ناهيك عن تحذيرات من كارثة بيئية وصحية نتيجة اختلاط مياه سيول الامطار مع الصرف الصحي.
وفي محافظة حضرموت تسببت السيول الجارفة في قطع الطرقات وانزلاق وانقلاب عدد من شاحنات نقل البضائع على الطرقات وجرف اكثر من عشرين سيارة ناهيك عن مقتل شخص وفقدان آخرين بسبب السيول.. كما تسببت الامطار في انقطاع الكهرباء وتعطل محطات التوليد حيث تغرق مدينة المكلا في الظلام منذ يومين.

وفي العبر اقتلعت سيول الأمطار التي هطلت، ظهر السبت، مخيمات النازحين من أبناء محافظة الجوف في مديرية العبر بمحافظة حضرموت ،وقال مصدر محلي ، إن المخيمات التي تعود لأفراد من أسرة آل صلاحي اقتلعت بسبب العواصف ومياه الأمطار التي جرت بداخل المخيمات بسبب وقوعها وسط صحراء العبر.
وأضاف المصدر، إن النازحين المتواجدين داخل الخيم يبلغ عددهم 87 فرداً من الذكور والإناث يشكلون 12 أسرة.
يذكر أن مخيمات نازحي الجوف وسط صحراء العبر موجودة منذ ما يقارب الأربع سنوات نتيجة عدم حصولهم على المال لسداد إيجارات البيوت والشقق في المديرية بعد أن فروا من بطش المليشيات الحوثية التي سيطرت على مناطقهم واستحوذت على كل شيء فيها ودمرت منازل بعضهم.
 





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign