ما لا يستطيع قائدا «المؤتمر» و«أنصار الله» تجاوزه       نواب يكذبون الحميري والوسط تكشف المبلغ الكبير الذي تسلمه كل نائب والتنازلات التي قدمها النواب         مصادر برلمانية توضح للوسط ما دار في اجتماع بن سلمان مع النواب واسباب غضبه وعن بيان تم رفض التوقيع عليه         على وقع الخلافات العميقة في الداخل واستغلالها خارجيا .. الى «المؤتمر» و«أنصار الله» قبل فوات الأوان     
    اقتصاد /
663 ألف و 305 طن كميات القمح الواصلة الى الموانئ اليمنية للربع الأول من العام الجاري

27/04/2015 23:37:55


 
الوسط .. متابعات
بلغت الكميات الواصلة من القمح الى موانئ عدن والحديدة والصليف خلال الربع الاول من العام الجاري 2015م 663 ألف و 305 طن .

وأوضح تقرير صادر عن وزارة الصناعة والتجارة حصلت وكالة الأنباء اليمنية /سبأ/ على نسخة منه أن تلك الكميات الواصلة من القمح توزعت على 231 ألف و 316 طن قمح استرالي و105 آلاف و 550 طن قمح روسي، و 55 ألف طن قمح أمريكي ، بالإضافة إلى 78 ألف و 510 طن قمح فرنسي، و12 ألف طن قمح أوكراني، فيما بلغت كميات القمح الالماني و180 ألف و929طن.

وكانت وزارة الصناعة والتجارة دعت كافة الشركات والتجار المستوردين للمواد الغذائية الاساسية إلى موافاة الوزارة بالمخزون الاستراتيجي للمواد الغذائية الأساسية بشكل محدد ودقيق في مخازنها وتوضيح الكميات المتعاقد عليها للفترة القادمة .

وأوضح وكيل وزارة الصناعة والتجارة لقطاع التجارة الداخلية عبدالله عبدالولي نعمان لوكالة الانباء اليمنية /سبأ/ ان الوزارة أصدرت تعميم الى كافة مستوردي وبائعي الجملة والتجزئة تلزمهم بعدم تحريك الأسعار للمواد الغذائية ألأساسية القمح، السكر ، وغيرها" والالتزام بالأسعار السائدة .

وأهاب وكيل وزارة الصناعة بالجميع التعاون والحرص على المصلحة العامة لتفادي أية تأثيرات سلبية نتيجة للوضع الراهن .

من جانبه أوضح مدير عام العمليات بوزارة الصناعة والتجارة محمد علي الهلاني أن الوزارة شكلت لجانا للرقابة الميدانية لضمان تدفق السلع إلى جميع محافظات الجمهورية بسهولة ويسر.

وأكد أن الوزارة تعمل بالتعاون مع اللجنة الاقتصادية ومن خلال غرفة عملياتها في متابعة توفر مادتي القمح والدقيق في السوق المحلي، ومنع عمليتي احتكار ورفع اسعار المواد الغذائية .

.وأشار إلى أن إدارة العمليات في الوزارة تستقبل الشكاوى عن أي تلاعب أو غش أو بيع منتجات منتهية الصلاحية عبر الرقم (147(

ودعت وزارة الصناعة والتجارة واللجنة الاقتصادية كافة المواطنين الى شراء الكميات الكافية لتغطية احتياجاتهم دون تخزين للمواد الغذائية كون مثل هذا العملية الايجابية تسهم بشكل كبير في تغطية السوق المحلي بكميات كافية وأسعار مناسبة.





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign