هكذا تسعى السعودية لشرعنة الحصار على اليمن        تغير مسار الاتهام من صالح والحوثي الى قطر والإخوان وعملية داعش تحديا لعودة بن دغر وللاجتماع الأمني        ابن سلمان وشرك مماثلة إيران بالعراق و«حزب الله» بالحوثيين وعلاقته بفشل انظمة امريكية متعاقبة بإشعال حرب سنية شيعية        ماوراء إدراج حلفاء للتحالف على لائحة الإرهاب و تصريحات بن سلمان باستمرار الحرب على اليمن      
    قضايا /
يناشدون ذوي القلوب الرحيمة مساعدتهم
طفل يمني حاد الذكاء ومعاق يحملانه أبويه مابين البيت والمدرسة بشكل يومي..يتمنون إنهاء معاناتهم

20/04/2013 10:51:33


 
صنعاء- جـبـر صـبر
يعيش الطفل عبد العزيز علي مسعد حسين ( 9 أعوام) بإعاقة في الأطراف السفلية منذ بداية طفولته، تسببت له وأهله بمعاناة لازالت مستمرة، وستستمر بقية عمره، ما لم تجرى له عملية جراحية، عجزت أسرته عن إجراءها لصعوبة وضعها المعيشي".
الطفل عبد العزيز وعلى الرغم من إعاقته، وعدم مقدرته على الوقوف أو المشي، إلا أنها لم تثنيه عن مواصلة دراسته والتحاقه بالمدرسة..فهو يدرس في الصف الثالث الابتدائي ويمتلك موهبة في الذكاء، حيث يعتبر الطالب الأذكى والمتفوق، بين زملائهم بحصوله على المركز الأول منذ دخوله المدرسة.
وفي ظل حبه للتعلم وتفوقه، إلا ان أسرته تعاني من نقله مابين البيت والمدرسة، بشكل يومي وعلى مدى ثلاث سنوات..حيث يقوم والده بحمله على كتفيه بالصباح الباكر الى المدرسة، فيما والدته تقوم بحمله عند عودته من المدرسة الى البيت".
وكما يقول والده" طفلي ذكي جدا في الدراسة، لذا أتعاون أنا ووالدته بحمله الى المدرسة والعودة به بشكل يومين بالرغم من بعد المسافة بين المدرسة والبيت، التي تقع في الريف في إحدى قرى محافظة إب".
ويؤكد والد الطفل عبد العزيز" ان الأطباء اجمعوا ومن خلال تقارير طبية احدها صادر من مستشفى الثورة العام بإب،(حصلنا على نسخ منها)، اجمعوا على إمكانية علاجه من هذه الإعاقة، وباستطاعته الوقوف على قدميه، والمشي بشكل طبيعي، في حال أجريت له عملية جراحية"، مضيفاً" حتى ان احد الأطباء قال لنا: حرام عليكم تجعلوه هكذا معاق وبالإمكان علاجه بإجراء عملية، لكن ليس باليد حيله".
ويضيف" اعجز عن ذلك كون مصدر دخلي العمل بالأجر اليومي، فضلاً أن لديه 5 أطفال آخرين، وكلهم سليمين، فهو يكافح من أجل توفير لقمة العيش لهم".
ويلخص والد الطفل عبد العزيز معاناتهم مع إصابة طفله بالإعاقة، بما يعانيه من التبول اللاإرادي فذلك كما يقول:" يكلفه 10 آلاف ريال شهرياً(50 دولار)، قيمة حفاضات وبشكل متواصل منذ 9 سنوات، إضافةً الى حملهم له ما بين البيت والمدرسة بشكل يومي..ويتمنى لتخفيف معاناتهم وطفله، ان يحصل حتى على عربية كهربائية يستطيع ابنه ان يتنقل فيها من والى المدرسة".
كما يأمل من فاعلي الخير وذوي القلوب الرحيمة، مساعدته في إجراء عملية جراحية لطفله، أو مساعدته بعربية كهربائية، فضلاً عن توفير قيمة الحفاضات التي يستخدمها بشكل يومي ، بسبب التبول اللاإرادي، التي تمنعه إعاقته من الانتقال الى الحمام..حتى يستطيع ان يعيش كبقية زملاءه الأطفال، ويكمل دراسته وتعليمه".
لمساعدة الطفل عبد العزيز لإنهاء معاناته وأسرته الاتصال على الرقم( 734545593)..





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign